أ. م: المخدرات طريق الدمار..

أجرى الحوار: ليال الشيبي 

وراء القضبان وخلف الأبواب المغلقة قلوب تئن وعيون تدمع حسرات وندم ذكريات الذل والتشرد وقصص الخوف والرعب في مستنقعات المخدرات يتذكر الأهل والأقران وخلف الظنون يسأل نفسه عن عواقب اتباع أقران السوء وعقوق الوالدين وهو يقول رب ارحمني فاعتبروا يا أولي الأبصار , ونبدا في الحوار 


حدثنا كيف كانت بداية المشكلة، وما سبب دخولك الى السجن؟ 

كانت بدرايتي عندما تخرجت من الثانوي قضيت سنة كاملة متفرغ لأني لم أكن ارغب في اكمال دراستي وتعرفت في تلك الفترة على مجموعة شباب كانوا هم السبب في تدمير مستقبلي، دخلت السجن بسبب تعاطي المخدرات وهذا يرجع لأصدقاء السوء الذين حاولوا اقناعي بأشد الطرق لتجربة المخدرات 

منذ متى بدأت التعاطي وما حدث لك بعد ذلك؟ 

بدأت اتعاطى المخدرات منذ كان عمري عشرون عاما، وتم دخولي السجن لمدة سنه كاملة تقريبا، وفي اثناء سجني تبت الى الله ولله الحمد 

كيف فكرت ان تواجه مشكلتك في البحث عن العلاج، وأين اسرتك من كل هذا؟ 

بعد ما بدأت التعاطي ظللت منكسا مدة طويلة حتى قرر والدي بأرسالي الى أحد مركز علاج الإدمان الخاصة وتمكنت فعليا ولله الحمد من إتمام العلاج بالمستعدة من مركز علاج الإدمان، اسرتي كنت كثيرا ما اكذب عليهم ولكن سرعان ما اكتشفت والدتي الامر بسبب تصرفاتي الغريبة معهم ومزاجي المتقلب كثيرا.

ما السبب الذي اوصلك لفكرة التعاطي وهل هذه المرة الأولى لدخولك الى السجن؟ 

الفراغ وأصحاب السوء، نعم كانت المرة الأولى بل كنت لا افتعل المشاكل حتى 

ماذا فقدت في السجن وماذا تعلمت بعد خروجك من السجن؟ 

فقدت كثيرا من الأمور ثقة اهلي والناس من حولي وحريتي واشياء كثيرة في حياتي اتغيرت للأصعب، تعلمت ان ارفض السير في أي طريق يقترب من عالم المخدرات وأصبحت الان أحفز الأشخاص على التعافي من الإدمان. 

 ماهي نظرة الناس لك بعد خروجك هل كانت القبول ام الرفض؟ 

الاغلب وللأسف كانت الرفض واعترف انني خسرت كثيرا من علاقاتي السابقة بسبب هذه المشكلة. 

ماهي محطة الندم في حياتك؟ 

عندما حكم على بالسجن ورأيت الانكسار في عين امي وعائلتي شعرت بالندم الكبير وبدأت استوعب عظم الورطة اللي ورطت نفسي وعائلتي بها.. ولكن الحمدالله على كل حال والحمدالله على ما انا عليه الان لقد تبت الى ربي واستسمحت عائلتي و ما زلت احاول تغيير حياتي من أفضل الى أفضل بإذن الله

 بعد هذه المحنه كيف خططت لحياتك بعدها؟ 

أولا تقربت من الله وفارقت أصحاب السوء. وكملت دراستي وقررت ان ابتعد عن حيطي لفترة 

 ما نصيحتك لشباب الجيل الصاعد؟ 

انصح كل من وقع في غلطتي بأن يرجع قبل ان يفقد أغلي ما يملك، فان المخدرات طريق الدمار وان لا يتردد ابدا في الذهاب الى مراكز علاج الادمان لتقلي العلاج مباشرةً واضمن لكم النتيجة كما حصل معي ولله الحمد

وفي النهاية هناك سبب ديني قوي يحث المسلم على الكف عن تعاطي هذه المواد المخدرة، فقال سبحانه وتعالى منع المسلمين تبادل هذه الاشياء المدمرة ووصفها انها من اعمال الشيطان حيث ذكر في كتابه (((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالْأَنْصَابُ وَالْأَزْلَامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ..))

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.