البلاغ عن 164 جريمة يومياً .. الجرائم الإلكترونية خطر يهدد المجتمع.

تحقيق - رناد جميل



مدير تقنية المعلومات بالمدينة : سوء استخدام الانترنت سبب رئيسي للجرائم .

متخصصة في علوم الحاسب :المراهقين الأكثر عرضة للابتزاز .

ضحية جرائم الالكترونية : للوثوق في جهة غير معروفة تعرضت للنصب .


أصبحت الجرائم الالكترونية خطر يهدد العالم و التي طفت على سطح القضاء و القانون و الشرطة  حيثُ بلغت الجرائم الالكترونية أكثر من 80% بالعالم حيث  يتم الإبلاغ عن 164جريمة إلكترونية يومياً  و بلغت نسبة تعرض السعوديون لجرائم الالكترونية 58% . وفقاً لتقارير من مصادر الأمن السيبراني عن ازدياد الجرائم الالكترونية

 تسعى المملكة العربية السعودية لخفض نسبة الجرائم الالكترونية حيث أصدرت بتاريخ 27/3/2007 نظام مكافحة لجميع الجرائم الالكترونية حيثُ بإمكانك التبليغ عن الجريمة من خلال موقع أبشر ليتم إيصالها إلى الدوائر المتخصصة بذلك و حلها بسهولة أو من خلال تطبيق "كلنا أمن " كما يوجد رقم خاص بالجرائم الالكترونية لتسهيل على المواطنين و المقيمين. ووضعت عقوبة لمرتكبي الجرائم الالكترونية بالسجن مدة لا تزيد عن ثلاث سنوات و غرامة مليوني ريال . وكان لسعودي دور في الكشف عن هذه الظاهرة و التعرف عن كيفية التعامل معها .

قلة وعي المجتمع

أكدت المواطنة "ر. الرحيلي "التي تعرضت للنصب من جهة غير معروفة حيث وعدتها هذه الجهة إلى إصدار رخصة قيادة بشكل مستعجل لها مقابل إيداع 1000 ريال لحساب هذه الجهة وذكرت أنها لم ترفع قضية ضدهم رغم وجود نظام لمكافحة الجرائم الالكترونية و ذلك بسبب البيئة الاجتماعية حولها و التي تحبط عزيمتها في رفع قضية قائلين " ما حد مهتم بقضيتك ؛ أنت و أمثالك اللي يتعبو الدوائر الحكومة و في النهاية ايش هي 1000 ريال".

و أشارت " يارا . محمد " انها تعرضت لسرقة كل ما في حسابها البنكي ظناً منها انها ستكون مستثمرة في شركة و إذا بها شركة وهمية خارج البلاد . و ذكرت انها رفعت قضية لكنها لم تكسبها لقلة الأدلة التي تثبت ذلك . وهو ما دفعها للاستثمار لبساطة الإجراءات في الشركة الوهمية وذكرت أنهُ يجب على الجميع التأكد من وجود حقيقي في الشركة التي سيستثمر فيها لكي تتجنب الوقوع بنفس خطأي .

التعامل مع الجرائم الإلكترونية

وأوضح لنا مدير شعبة تقنية المعلومات بالمدينة المنورة المقدم " م .ح " كيفية التعامل مع الجرائم الإلكترونية وذلك من خلال الأنظمة الموجودة الإدارات المتخصصة لكل جريمة الكترونية و وسبلة الكترونية كالهاتف المحمول أو الكومبيوتر و من المهم الحفاظ على الوسيلة ليتم إدانة المجرم  الالكتروني و الوصول له فالبعض من شدة الخوف يتلف الجهاز مما يصعب علينا الوصول للمجرم الالكتروني.

و بين أن من أكثر الجرائم التي يتم الإبلاغ عنها هي ما تخص الأموال كالاحتيال المالي و النصب و السرقة وذلك بسبب سوء استخدام الانترنت و الفضول الذي يعتري الجميع عند وصول رسالة فحواها أنقر هنا على الرابط .

تطور أساليب مجرمي الأنترنت

وذكرت المتخصصة في علوم الحاسب الخبيرة "حنان .ج " أن المجتمع بحاجة ماسة إلى متخصصين مؤهلين في مجال مكافحة الجرائم الإلكترونية و ذلك لمواكبة أساليب مجرمي الجرائم الانترنت. و أن المجتمع بحاجة إلى التثقيف في كيفية حماية المعلومات و البيانات الخاصة لمستخدمي الانترنت و إلى زيادة الوعي  في كيفية التصرف حين التعرض لأي جريمة الكترونية و  تعزيز الثقة بالنظام السعودي لمكافحة الجرائم الالكترونية هذا كل ما نحتاجه لخفض نسبة الجرائم الإلكترونية .

و أضافت أن فئة المراهقين الأكثر عرضة للابتزاز ويجب على الوالدين الاهتمام بالأبناء و زيادة وعيهم أم الأكثر عرضة لعمليات النصب و الانتحال و القرصنة  هم البالغين

 

 


تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.